آخر تحديث: 4 / 6 / 2021م - 2:02 م   بتوقيت مكة المكرمة
خطب العيد
مقالات مختارة
مقاطع اليوتيوب
تنبع الحاجة إلى الدين من الحاجة إلى معرفة حقائق الوجود الكبرى؛ وأول هذه الحقائق وأعظمها: الإيمان بوجود اللَّه تعالى، فبمعرفته وتوحيده -تبارك وتعالى- تنحل عقد الوجود، ويعرف الإنسان الغاية والهدف من وجوده. كما تأتي حاجة الإنسان إلى الدين أيضاً من حاجته لمعرفة حقيقة نفسه، ومعرفة حقائق الحياة، وسر الوجود، وفلسفة الكون.
يكره ادخال الكافور في أنف الميت وعينيه وأذنيه. نعم يستحب مسح طرف الأنف بالكافور. ويجب مسح المساجد السبعة بالكافور وهي الجبهة واليدان والركبتان وإبهاما الرجلين ...
كيفية صلاة الليل اعلم انه ورد التأكيد في صلاة الليل في الروايات الواردة عن الأئمة عليهم السلام، وهي احدى عشر ركعة ثمان ركعات صلاة الليل ...
لايجوز للجدة أن ترضع أولاد ابنتها ولو أرضعت طفل ابنتها حرمت تللك الإبنة على زوجها . ولكن لامانع أن ترضع الجدة أولاد ابنها ولا تحرم ...
جديد الصوتيات
استبيان
دعا الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف في خطبة الجمعة 22 شوال 1442هـ الموافق 4 يونيو 2021م إلى اليقظة والحذر من الوقوع في مصائد المحتالين الذين يقومون بتهكير الحسابات الشخصية وانتحال شخصيات أصحابها بهدف الابتزاز المالي، أو التشهير والتسقيط. وأضاف: إن على الإنسان أن يكون واعياً ويقظاً، ولا يعطي بياناته الشخصية أو يتفاعل مع كل من هبّ ودبّ، أو يصدق كل شيء، حتى لا يقع ضحية للاحتيال والنصب.
عُرِف المرجع الديني الراحل السيد محمد مهدي الحسيني الشيرازي (1347هـ - 1422هـ) بشغفه الشديد للقراءة والمطالعة، وحبه العميق للكتاب، ومتابعته للإصدارات الجديدة والحديثة التي تنشرها دور النشر والتوزيع.

وكان أفضل هدية تقدم له هو كتاب، ويوصي دائماً أصدقاءه بجلب الكتاب الجديد إليه، وإذا ما سأله أحد من المقربين إليه إن كان يحتاج إلى شيء معين، فيجيبه: أحتاج إلى الكتب الجديدة، وربما أوصى بكتب معينة يريدها.
يعد الصوم في شهر رمضان المبارك من أفضل الوسائل في تهذيب النفس، وتزكية الروح، وتنقية القلب؛ لما له من أثر فاعل ومؤثر في تغذية الصائم بالطاقة الروحانية والمعنوية والإيجابية.
فالصوم رائض للنفس وواعظ لها، فبه يروض الإنسان نفسه على مجاهدة الغرائز والشهوات، والتخلص من الضغائن والأحقاد، وبه يعظ الإنسان نفسه عندما يستذكر جوع وعطش وفقر الآخرة؛ فيستذكر آلام الفقراء والمساكين فيعطف عليهم، لأنه في الآخرة سيكون فقيراً إلى رحمة الله وعفوه
صدر حديثاً عن دار أطياف للنشر والتوزيع بالقطيف كتاب جديد لسماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف بعنوان: «الحفاظ على الصحة في تراث الإمام الصادق (ع)»، الطبعة الأولى 1442هـ - 2021م، ويقع في 77 صفحة بقياس 11/20 سم.
وهذا الإصدار هو الكتاب الثاني عن الإمام الصادق (ع)، والإصدار السبعون في ببليوجرافيا الشيخ اليوسف الذي تنوعت مؤلفاته حول مجالات معرفية متعددة
صدر حديثاً عن مركز القرآن الكريم بصفوى كتاب جديد لسماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف بعنوان: «التدبر ومناهج التفسير»، الطبعة الأولى، الناشر: أطياف للنشر والتوزيع بالقطيف، ويقع الكتاب في 70 صفحة من الحجم الوسط «14 في 21».
وقد تناول المؤلف في هذه الدراسة المختصرة أهمية وضرورة التدبر في القرآن الكريم، وبيان الفرق بين التفسير بالرأي والتدبر، كما تتضمن أبرز المناهج التفسيرية كتفسير القرآن بالقرآن، وتفسير القرآن بالسنة، مع ضرب الأمثلة والنماذج على ذلك.
أكد سماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف في حوار أقيم في حسينية الناصر بمدينة سيهات مساء الاثنين ليلة الثلاثاء 14 رمضان 1442هـ الموافق 19 أبريل 2021م على أن من الظواهر المقلقة في المجتمع ظاهرة تزايد حالات الطلاق، حيث تترك هذه الظاهرة الكثير من الآثار السلبية والضارة بسلامة المجتمع وبنيته وتماسكه، فزيادة معدل الطلاق ينتج عنه بعض الأمراض والمشاكل النفسية والاجتماعية والأخلاقية والتربوية وخصوصاً على فئتي النساء والأطفال.
صدر حديثاً لسماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف كتاب: «الإمام السجاد (ع) وبناء الإنسان» مترجماً إلى خمس لغات عالمية، وهي: اللغة السواحلية، واللغة التركية، واللغة الأوردية، واللغة البنغالية، وقريباً اللغة الهندية، وقد طبع في عدة بلدان مختلفة.
صدر عن دار المحجة البيضاء في بيروت كتاب جديد لسماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف بعنوان: «علل فقه الأحكام الشرعية: دراسة فقهية في فلسفة الأحكام ومقاصدها» الطبعة الأولى 1442هـ - 2021م، ويقع في 697 صفحة من الحجم الكبير.
تحتوي أحكام الدين وتشريعاته على عللٍ وحِكَم، ومصالح ومنافع، ومقاصد وغايات؛ تنتهي كلها في مصلحة الإنسان ومنفعته، وفي حفظ انتظام الاجتماع الإنساني وسلامته؛ كما تكشف علل التشريع عن فلسفة الأحكام ومقاصدها، وتساعد على تكوين رؤية فلسفية لما وراء التشريع.
إن يوم المبعث النبوي الشريف يوم عظيم في تاريخ البشرية، إذ بُعث فيه النبي (ص) برسالة الإسلام، وبُعثت ببعثته المباركة حضارة جديدة في التاريخ، وحياة جديدة، وثقافة جديدة، ومجتمع جديد، وأمة جديدة.

وفي يوم المبعث النبوي الشريف نستذكر بدء النبوة، وتبليغ الرسالة، وولادة الإسلام، وانطلاق مسيرة بناء الشخصية المسلمة، وتغيير ثقافة المجتمع وفق مبادئ وقيم وأخلاق الإسلام، وتغيير حركة التاريخ كله.
كان رسول الله (ص) يتمتع بانشراح كبير في صدره مما جعله يتحمل الآلام والشدائد والمصائب التي واجهته في سبيل نشر الإسلام، ويستوعب مختلف الأمرجة والطبائع البشرية؛ بل كان لديه القدرة الأخلاقية في التعامل مع مجتمع قاس وجاف وصعب، فقد بعث (ص) في مجتمع تسوده الأعراف والتقاليد الجاهلية، وتتحكم فيه روح القبيلة والعشيرة، ويسوده الجهل والتخلف الحضاري، لكنه (ص) كان يتمتع بصفة (سعة الصدر) حتى استطاع أن يحول أعداءه إلى أصدقاء حميمين له، ويغير من طبائعهم الخشنة إلى أخلاقيات الإسلام الراقية، ويرتقي بالمجتمع من التدني الأخلاقي إلى الرقي الأخلاقي والرفيع.
أكد الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف في خطبة الجمعة 26 شعبان 1442هـ الموافق 9 أبريل 2021م على أن التسامح عن أخطاء الآخرين وزلاتهم والعفو عن هفواتهم أمر مطلوب في كل وقت وحين، ولكنه في شهر رمضان أكثر تأكيداً وأقوى تأثيراً.
وأكد على أن شهر رمضان المبارك فرصة سانحة لنزع الأحقاد من القلوب والتسامح مع الآخرين، والتواصل معهم، والانفتاح عليهم، والصفح عن زلاتهم وهفواتهم وأخطائهم؛ فكما قد يخطئ بحقك بعض الناس إما عن جهل أو غضب أو سوء خلق أو سوء فهم، فقد تخطئ أنت أيضاً بحقهم.
قال سماحة الشيخ الدكتور عبدالله أحمد اليوسف في خطبة الجمعة 20 رجب 1442هـ الموافق 5 مارس 2021م إن صلة الرحم تأتي في مقدمة الأعمال الصالحة التي ورد الحث عليها في النصوص الدينية مستفيضاً، وأن التواصل بين الأرحام لها آثار إيجابية ومنافع عديدة على الأرحام والأقارب أنفسهم.
وقال الشيخ اليوسف: إن من أرقى درجات صلة الأرحام صلة القاطع، لأن ذلك يحتاج إلى أخلاق عظيمة، ونفس طيبة، وتسامح كبير